مطالب للقجع بالتدخل فيما يجري بنادي يوسفية برشيد وتنوير الرأي العام المحلي

casett
2022-08-22T08:41:44+00:00
الكلرياضة
casett22 أغسطس 2022آخر تحديث : الإثنين 22 أغسطس 2022 - 8:41 صباحًا
مطالب للقجع بالتدخل فيما يجري بنادي يوسفية برشيد وتنوير الرأي العام المحلي

كازيت

يمر فريق يوسفية برشيد، المنذحر إلى القسم الوطني الثاني من البطولة الاحترافية، بأزمة تسييرية قد تعصف بمستقبله في القادم من السنوات، وباتت مطالب توجه لفوزي القجع بالتدخل فيما يجري بنادي يوسفية برشيد وتنوير الرأي العام المحلي

فبعد انتخاب فخر الدين جمال، في ظروف تطبعها علامات استفهام كبرى حول مدى انخراطه خلال السنوات التي مضت، خرج إلى وسائل الإعلام وقدم مكتبا مسيرا جديدا، لا يضم في أغلبه منخرطين بالنادي، والذين لا يتعدى عددهم 12 منخرطا.

وتطرح مصادر كازيت على القجع مجموعة من النقاط، تنتظر إجابة شافية عنها، أولها تكوين مكتب من أناس لا علاقة لهم بالنادي من حيث الانخراط، مع عدم تقديم  لائحة المرشحين قبل انتخاب المكتب المسير للفريق قبل أسبوع على الأقل، حيث تم الإعلان عن ترشيح واحد وهو ما تعتبره المصادر خرقا للقانون، فضلا عن إعلان باب الانخراط وهو شيء محمود ومرغوب، إلا أن  هناك أزمة تكوين مكتب مسير من أعضاء غير منخرطين حقيقيين، لأنه يلزم المصادقة عليه خلال جمع عام من المنخرطين السابقين 12، وهو ما يجعل مصير المنخرطين الجدد بيد هؤلاء، علما أن حال المصادقة عليها بالأغلبية يبقى صعب المنال، سيما مع وجود أنباء عن تقديم عرائض طعنية من لدن 8 أعضاء اتجاه المكتب إلى الهيئات المختصة.

وهي أسئلة تبقى مطروحة على أنظار فوزي القجع لتطبيق القانون، لكي لا يضيع فريق يوسفية برشيد، بين تلاطم أمواج لا نعرف حجمها.

وهذه الأسباب هي التي دعت إلى وقوع شنآن داخل الفريق، سيما وأنه تنتظره أول مباراة أمام سريع وادي زم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.