المستشفى الاقليمي لأزيلال ومستشفى القرب بدمنات مجرد محطتين للتوجه لمدن أخرى..(مركز حقوقي يدق ناقوس الخطر)

casett
الكلمنوعات
casett18 أبريل 2022آخر تحديث : الإثنين 18 أبريل 2022 - 12:09 صباحًا
المستشفى الاقليمي لأزيلال ومستشفى القرب بدمنات مجرد محطتين للتوجه لمدن أخرى..(مركز حقوقي يدق ناقوس الخطر)

كازيت-متابعة

سجلت العصبة المغربية، الخصاص في الاطر الطبية وعدم تغطية المراكز الصحية بالأطباء ما يزيد من معاناة الساكنة القروية في ظل الظروف المعيشة القاسية، وعدم جدية المسؤول عن القطاع بالإقليم في توفير الأطباء لتغطية الخصاص المهول في التخصصات التالية: طب النساء، التوليد، طب الكلى، أمراض الروماتيزم، أمراض القلب، السكري، الرئة والتنفس، الأشعة. النقص في عدد الغرف الجراحية، واهتراء البنية التحتية للمستشفى الإقليمي والعديد من المراكز الصحية والمستوصفات، وغياب بعض التحاليل الطبية على مستوى المستشفى الإقليمي ومستشفى القرب بدمنات.

إلى ذلك طالبت العصبة المغربية لحقوق الانسان، بتجهيز المستشفيين والمراكز الصحية والمستوصفات بالمعدات الضرورية لتقديم الخدمات الصحية للمواطنين بما يحفظ الكرامة، وتوفير الأطباء لسد الخصاص الذي تعرفه بعض التخصصات وتوفير الموارد البشرية والتجهيزات الطبية وتحسين ظروف عمل الأطر الطبية ( أطباء وممرضين وتقنيين…) لضمان حسن تقديم الخدمات الصحية.

مع فتح تحقيق نزيه وإيفاد لجان لتقصي الحقائق بخصوص مجموعة من الشبهات حول الموظفين والموظفات الأشباح، مع توفير جميع التحاليل الطبية بالمستشفى الإقليمي بأزيلال ومستشفى القرب بدمنات.

كما طالبت العصبة بفتح المصالح المغلقة بمستشفى القرب بدمنات (مصلحة الطب / مصلحة الجراحة / طب الأطفال / طب الأسنان / المركب الجراحي)، وتفعيل قرار المدير الجهوي للصحة والحماية الاجتماعية لجهة بني ملال خنيفرة المتعلق بشغل مناصب المسؤولية الشاغرة بمستشفى القرب بدمنات، وفتح قنوات الحوار مع المحتجين لحل مشاكلهم، حفاظا على سير تقديم الخدمات – المتدنية اصلا- لجميع المرضى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.