البير الجديد: تسيب…دوريات أمنية استعراضية والجريمة تستفحل بالأحياء الشعبية

Spread the love


الجديدة- منير منصور
قالت مصادر مطلعة لموقع كازيت, أن هناك استياء كبيرا. من أداء مصالح الشرطة القضائية بمدينة البير الجديد،  التابعة ترابيا لإقليم الجديدة، وصل مداه إلى بعض ممثلي الحقل السياسي بالمدينة، ملخصة إياه بالتسيب الأمني، وانتشار الممنوعات سيما بالأحياء الشعبية، مع الاقتصار على دوريات أمنية استعراضية، وتضييق الخناق على وسائل النقل العابرة للشارع الرئيسي، دون تنبيه أو تطبيق لروح القانون.

وقالت المصادر نفسها، إن المدينة التي تقع على الحدود بين أولاد أحريز ودكالة، باتت تشهد شبه ركود اقتصادي، بسبب تضييق الخناق على مستعملي الشارع الرئيسي، الذي يشهد تسجيل عدد كبير من المخالفات وسط المدينة، دون تنبيه أو تطبيق لروح القانون التي تهدف إلى التوعية قبل الردع، ما دفع بالعديدين، إلى تفادي الدخول ٱلى المدينة وسلك الطريق السيار بين الدار البيضاء والجديدة، ما يهدد بشلل للاقتصاد سيما مع فترة الحجر الصحي.

وألمحت المصادر إلى استفحال تجارة الممنوعات من قرقوبي وغيره بعدد من الأحياء الشعبية، التي تعج بالفوضى وإزعاج ساكنيها من فرط ضوضاء المخالفين، وإشهارهم أسلحة بيضاء،  من قبيل درب العساس. وحي النضال ودرب دراعو وغيرها، مشيرة إلى أن ” النفحة” باتت تباع ببعض الدكاكين.
وطالبت المصادر من الجهات المختصة، الالتفات لمثل هذه الظواهر، ووضع حد لها، مع إخضاع المشتبه فيهم بالأحياء الشعبية إلى التنقيط الٱلي لاحتمال وجود مبحوث عنهم لدى العدالة، سيما وأن البعض قد يكون تسلل إلى المدينة، واتخذ من هذه الأحياء مخبئا ٱمنا له.

Share

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *